26 جمادى الآخرة - 7 رجب 1439هـ
14 - 24 مارس 2018م

مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات

حرصاً من وزارة الثقافة والإعلام المنظم لمعرض الرياض الدولي للكتاب على نشر المعرفة الفكرية الثقافية لكافة شرائح المجتمع واستثمار زيارة كبار الأدباء والمثقفين للمعرض ، تنظم الوزارة سنوياً برنامج ثقافي متنوع يحتوي على عدة ندوات ومحاضرات تم وضعها واختيار متحدثيها بدقة وعناية من قبل لجنة مختصة من الخبراء من أجل ضمان المحتوى المُقدم حتى يكون في أوج نجاحه تماشياً مع أهداف المعرض .

للتحفيز على الإبداع، وتعزيز قيمة القراءة، وتشجيع المجتمع على العطاء الثقافي والمعرفي، يمنح معالي وزير الثقافة والإعلام تكريمًا خاصًا في حفل افتتاح معرض الكتاب الرياض الدولي2018 لأفضل خمس مبادرات قرائية خدمت القراءة والكتاب، ويهدف من خلاله لإيجاد بيئة عمل ثقافية تنافسية بين المجموعات.

تحرص الوزارة على تفعيل دور معرض الكتاب كمنبر ثقافي في المجتمع ينمّي الوعي و يربي قارئ المستقبل . حيث قامت بتصميم برنامج متكامل ومثري للطفل وذلك لتشجيع و تدعيم حب الطفل للقراءة و ترك أثر إيجابي لديه نحو الكتب و الكُتّاب مما يجعله يبحث عنها مستقبلاً لتكون جزءاً من حياته . لذا سمحت الوزارة بإقامة مسرحيات مخصصة للطفل للإستماع للحكواتي و ورش عملية لـتعلّم الكتابة و تأليف القصص .

تهدف الجائزة إلى إرساء قواعد صناعة الكتاب السعودي من خلال دعم و إبراز الكتاب المتميّز وتشجيع المؤلفين السعوديين للتأليف الرصين ، حيث أن الجائزة تُضفي قيمة فعلية للكتاب في مختلف الأصعدة المعرفية والدولية ، وتدفع بالمؤلف السعودي إلى المنافسة الجادة لإنتاج أفضل ما لديه من قدرة بحثية وإبداعية وحصيلة علمية تصل إلى الجودة التي يرقى بها الكتاب السعودي للمستوى الذي تطمح إليه الجائزة. ولقد وضعت الوزارة لجنة علمية للجائزة تضم مجموعة من المختصين والخبراء في مختلف الحقول المعرفية للعمل على إحالة الكتب إلى الفاحصين والمحكمين على عدة مراحل للوصول إلى إعداد تقرير مفصّل عن استحقاق تلك الكتب للجائزة وفق معايير تقييمية محددّة.

خصصت إدارة معرض الرياض الدولي للكتاب جناحاً للمؤلفين السعوديين الأفراد الذين لا توجد لديهم دور نشر تتبنى مؤلفاتهم، وذلك لعرضها وتسويقها في المعرض وتحصيل قيمتها النقدية لهم بعد أن يحدد كل عارض السعر المناسب للبيع. واشترطت على المؤلفين الراغبين في تسويق كتبهم أن تكون مفسوحة من وزارة الثقافة والإعلام، وأن يتم إرسالها إلى إدارة المعرض، ليتسنى للمختصين في إدارة المعرض إكمال الإجراءات اللازمة للعرض.

تسعى وزارة الثقافة والإعلام إلى لفت انتباه زوّار المعرض إلى حجم و نوعية الإنتاج الفكري للكتّاب ، و كمؤسسة تُعني بالشأن الثقافي رأت أنه من واجبها تقديم منصات إبداعية جديدة ليعرض المؤلف من خلالها نتاجاته الفكرية وتتيح له الفرصة للقاء جمهوره مباشرة و التعرف عليه عن قرب و توقيع كتبه.

تتطلع وزارة الثقافة والإعلام لإبراز جهود مبادرات القراءة وإسهامها في نجاح معرض الرياض الكتاب الدولي 2018 من خلال إفساح المجال للمشاركة في فعاليات المعرض. طبيعة المشاركة: سيخصص ركن لمشاركتكم في معرض الكتاب وإبراز إبداعاتكم وأنشطتكم.

نظراً إلى أهمية العمل التطوعي بمشاركة المواطنين و إسهامهم في تنظيم المعرض, و حيث أن تلك المشاركة تزيد الرغبة في البذل والعطاء في نفوس المتطوعين من خلال إتاحة الفرصة لهم بالمشاركة و إكسابهم الخبرات والمهارات اللازمة,و كما يسهم التطوع في سد النقص في الإمكانيات البشرية بما يحقق نجاح و استمرارية المعرض , فإن إدارة معرض الرياض الدولي للكتاب تتيح للراغبين بالالتحاق للعمل بالفريق التطوعي من خلال التسجيل

لأن الترجمة مورد مهم لأي ثقافة فقد حرصنا على أن تكون حاضرة في أكبر تجمع ثقافي في السعودية، بمعرض الرياض الدولي للكتاب 2018