زوار معرض الرياض يتعرفون على 7 أسباب لتأليف الكتب

زوار معرض الرياض يتعرفون على 7 أسباب لتأليف الكتب


تعرَّف زوار معرض الرياض الدولي للكتاب على 7 أسباب لتأليف الكتاب، لخصها أمين جمعية الناشرين السعوديين عضو اتحاد الناشرين العرب عبدالله بن حسن الصميعي في ورشة عمل بأن يكون التأليف في موضوع جديد، أو ناقص ويحتاج لزيادة محتوى لاكتمال الموضوع، أو مبحث طويل ويحتاج لاختصار لا يخل بمعانيه مثل اختصار تاريخ الطبري، أو محتوى متفرق ويحتاج لجمعه في مؤلَف واحد، أو محتوى مختلط ويحتاج إلى ربطه في فكرة معينة، أو مؤلَف مغلق ويحتاج لشرح لتبسيطه، أو مؤلَف يحتوي أخطاء ويحتاج لتصحيحه مثل "الأعلام" للرزكلي.

وأطلعَ أمين جمعية الناشرين السعوديين عبدالله بن حسن الصميعي زوار المعرض خلال تقديمه لورشة عمل على هامش المعرض، على رحلة البدء بتأليف كتاب وجمعه وإخراجه وصفه وحجم الخط، وأنواع التجليد والورق وأشكاله وأسعاره، لافتاً إلى أن أسعار الورق ترتبط بالأسواق العالمية وتتأثر بالأحداث الاقتصادية والسياسية الدولية، كحرائق الغابات والانتخابات الأمريكية والتي يكثر خلالها استخدام الورق مما يتسبب في ارتفاع أسعاره عالمياً.

وفي محور مشاركة الناشرين في معارض الكتب الدولية، أكد الصميعي أن معرض الرياض الدولي للكتاب يتصدر قائمة المعارض في الوطن العربي من ناحية أعداد الحضور والمبيعات، ويليه معارض القاهرة ثم الشارقة والكويت على التوالي.

كما تعرف المشاركون في الورشة على إمكانيات الأسواق العربية وتكاليف أسعار الطباعة والتوزيع والنشر، حيث بيّن الصميعي أن لبنان تتفوق في طباعة المجلدات، فيما تتفوق السعودية في طباعة الكتب ذات الغلاف، بينما يُعد السوق المصري في طريقه للتقدم والتطور في مجال الطباعة والتوزيع.